“المركزي الفلسطيني” يناقش تطورات القضية الفلسطينية نهاية الشهر الجاري

Oct 08, 2018

رام الله: أعلن رئيس المجلس الوطني الفلسطيني سليم الزعنون الإثنين، أن المجلس المركزي لمنظمة التحرير سينعقد في مدينة رام الله يوم 28 من الشهر الجاري.

وقال الزعنون، في بيان صحافي، إنه تم التوافق مع الرئيس محمود عباس على عقد الدورة الثلاثين للمجلس المركزي يومي 28 و29 من الشهر الجاري في رام الله.

وأكد الزعنون أهمية عقد هذه الدورة، “لمناقشة ما تتعرض له القضية الفلسطينية من هجمة شرسة تستهدف المشروع الوطني الفلسطيني والحقوق المشروعة في العودة، وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها مدينة القدس”.

ويوم أمس قررت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية دعوة المجلس المركزي للمنظمة للانعقاد في 26 من الشهر الجاري، لبحث مستقبل العلاقة مع إسرائيل، وذلك قبل أن يعلن الزعنون تقديم الموعد ليومين.

وأكدت اللجنة، في بيان عقب اجتماعها برئاسة عباس في رام الله، “الاستمرار في تنفيذ قرارات المجلسين الوطني والمركزي، ووضع آليات وجداول زمنية لذلك بما يشمل تحديد العلاقات السياسية والاقتصادية والأمنية مع سلطة الاحتلال الإسرائيلي”.

والمجلس المركزي هو ثاني أكبر مؤسسات منظمة التحرير.

وهدد عباس، في خطابه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة الشهر الماضي، باتخاذ قرارات حاسمة بشأن مستقبل العلاقة مع إسرائيل خلال اجتماعات المجلس المركزي المرتقبة. (د ب أ)

- -

1 COMMENT

  1. We need Mega. Enfranchisment. To achieve harmony leadership
    Yes for all our people voice and choice
    Yes for our rifle to achieve our goal
    No MORE. POLYLOGIA

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left