تعقيبات

Oct 09, 2018

تعقيبا على مقال صبحي حديدي: العاشق برفروك في عصر الإنستغرام

تطور ثوري

جميل ان تذكرنا بإليوت وقصيدة الأرض اليباب وأغنية حب.. هذا الشاعر الذي حاول عشرات الشعراء تقليده لكن لم ينجحوا، أرى تطورا /ثوريا/ ملحوظا في نظرة الكاتب صبحي حديدي من خلال كتابته عن رجعية شاعر غربي من أمثال ت. س. إليوت.. بعكس نظرته.. أي نظرة الكاتب صبحي حديدي نفسه.. إلى أديب غربي آخر من أمثال وليام شكسبير في مقالات سابقة..
على كل حال.. كنت دائما أجري مقارنة بين الشاعر الأمريكي-البريطاني ت. س. إليوت من حيث لا ساميته الفاشية المبطنة في أشعاره التي تنم عن شكل من أشكال /العنصرية القومية/..
وبين الشاعر السوري-الفرنسي علي أحمد سعيد /الذي يلقب نفسه أدونيس/ والذي تأثر بالشاعر الأول من حيث طائفيته الشوفينية المستترة في أشعاره التي تنطوي على نوع من أنواع /العنصرية الدينية/.. وهذا ما أثبتته مواقف الشاعر الأخيرة من الثورة الإسلامية في إيران عندما استفاقت شيعيته بمدح نظام الخميني وتبجيل الإمامة في ولاية الفقيه بوصفها استمرارا للنبوة..
وهذا ما أثبتته مواقفه أيضا من الثورة الشعبية في سوريا عندما استفاقت شيعيته أكثر بالامتناع عن انتقاد نظام بشار الأسد دون اللجوء إلى المراوغة السافرة..

آصال أبسال

تعقيبات

- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left