وكيل مورينيو يتصدى لمحاولات زعزعة استقرار اليونايتد

Dec 07, 2018

لندن- “القدس العربي”:

تقمص وكيل أعمال المدرب البرتغالي، جوزيه مورينيو، دور المسؤول البارز في مجلس إدارة مانشستر يونايتد، وذلك ردًا على تجدد الشائعات والتقارير، التي تُراهن على إقالة “سبيشال وان”، عاجلاً وليس آجلاً، في ظل تدهور أداء ونتائج الفريق، خصوصًا على مستوى الدوري الإنكليزي الممتاز.

وودع زعيم الإنكليز على المستوى المحلي، أولى البطولات المُشارك فيها هذا العام، بالإقصاء من كأس رابطة الأندية المحترفة على يد ديربي كاونتي، في مباراة الدور الثالث التي استضافها ملعب “أولد ترافورد”، وحسمها أسطورة تشيلسي فرانك ولامبارد ورجاله بمساعدة ركلات الجزاء الترجيحية، بعد انتهاء الوقت الأصلي بالتعادل الإيجابي بهدفين لمثلهما.

كما تقلصت فرص الشياطين الحُمر في دخول دائرة المنافسة على لقب البريميرليغ الغائب عن خزائن النادي منذ تقاعد الأسطورة سير أليكس فيرغسون عام 2013، باحتلال المركز الثامن في جدول الترتيب العام، برصيد 23 نقطة، على بعد 18 نقطة كاملة من المتصدر مانشستر سيتي، بعد 15 جولة فقط، الأمر الذي ضاعف الشكوك حول مستقبله مع الفريق في الآونة الأخيرة، بالرغم من نجاحه أوروبيًا، بعبور دوري مجموعات الأبطال، في مجموعة لا يُستهان بها رفقة يوفنتوس، فالنسيا ويونغ بويز.

لكن وكيل أعماله جورجي مينديز، نفى بشكل قاطع صحة ما تردد عن مستقبل مواطنه في الأسابيع والأيام القليلة الماضية، ليُغلق باب التكهنات حول حاكم “مسرح الأحلام”، بما فيها الشائعات التي ربطت مستقبل اسم مدرب توتنهام ماوريسيو بوتشيتينو باليونايتد، على اعتبار أنه الأقرب لخلافة مورينيو في حالة تمت إقالته في المستقبل القريب.

وردًا على هذه التقارير والشائعات، قال مينديز لصحيفة “ميرو” البريطانية “هل سيخرج مورينيو من مانشستر يونايتد؟ هناك شائعات في مختلف الصحف والمواقع عن رحيله، وهذه مُجرد أكاذيب، أؤكد لكم أنه سعيد مع النادي، وأيضًا النادي سعيد بوجوده، والجميع يعرف أن مرتبط مع اليونايتد بعقد طويل الأجل، وسيبقى ملتزمًا بعقده لبناء المشروع القوي المطلوب منه”.

- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left